الرئيسية » اجتماعيات » “مهنة ومستقبل للتنمية والتدريب” بحلايب وشلاتين تقيم عدداً من المشروعات تخدم المواطنين

“مهنة ومستقبل للتنمية والتدريب” بحلايب وشلاتين تقيم عدداً من المشروعات تخدم المواطنين

كتب: أيمن وصفى
11160587_780256735402891_3574665722678551945_n
تنفيذاً لخطة التنمية الشاملة، قامت مؤسسة مهنة ومستقبل للتنمية والتدريب بشن “مبادرة التمكين الاقتصادى والاجتماعى ومحو الأمية للمرأة ” بمثلث حلايب وشلاتين؛ بدعم من الصندوق الاجتماعي للتنمية ومؤسسة مصرالخير بالتعاون مع أكاديمية سموحة ومبادرة المصريين يتعلمون، لمحو الأمية التى تشرف عليه وزارة الشباب والرياضة، ومؤسسة فودافون مصر للتنمية،
حيث يقع مثلث حلايب في النطاق الجنوبى للأراضى المصرية على الطرف الأفريقي للبحر الأحمر، وهى المنفذ الرئيسي لجمهورية مصر العربية، والمدخل الأول على القارة السمراء،
يضم المثلث ثلاث مدن كبرى: شلاتين، أبورماد، حلايب، مساحته 20, 580 كم مربع .
8

5
فبحثاً عن حلول لمشاكل المواطنين القاطنين بتلك المناطق التى تعانى بالكثير من تدهور الخدمات من تعليم وصحة، ومشاكل مجتمعية متعددة, لمساعدتهم على المعيشة, واستثمار ما تملكه حلايب وشلاتين من عوامل جذب وموارد طبيعية، وحرف تراثية بما يحقق هدف الارتقاء بمستوى المعيشة لدى المواطنين، وتوفير الخدمات العاجلة والآجلة لهم ، وإقامة عدد من المشروعات التى تخدم متطلبات المواطنين، وإيجاد عدد من المحاور لتطوير المنطقة وتطبيقها على أرض الواقع.
لذلك تم وضع خطة عمل من مؤسسة مهنة ومستقبل على محاورالتنمية بحلايب وشلاتين وهما محوران :
الأول : محور إقتصادى، ويأتى ذلك ببرامج تدريبات مهنية وحرفية وتراثية للتمكين الاقتصادى والاجتماعى، وتم تدريب 50 سيدة على حرفة صناعة المنتجات الجلدية التراثية، وتم عمل ثلاث وحدات إنتاج للسيدات المستفيدات من التدريب، كما تم تسليم كل متدربة حقيبة تحتوى على مجموعة من الخامات والأدوات الخاصة بصناعة المنتجات الجلدية، لمساعدتهن لتأسيس ورشة إنتاج من المنزل، وفتح خطوط وقنوات تسويقية للمستفيدين .
2
فمن أهداف مؤسسة مهنة ومستقبل الإهتمام بتشجيع الصناعات اليدوية المختلفة، وحماية الحرف التراثية من الإندثار، وأحياء وتنمية الصناعات اليدوية، وتحويلها إلى مشروعات صغيرة قادرة على المنافسة والاستمرار في مصر، حيث تمثل الصناعات اليدوية والتراثية والحرفية قيمة مضافة للإقتصاد القومى، لأنها تعتمد بشكل كبير على الخامات المحلية والإبداع البشرى، كما أنها تمثل مضمونًا ثقافيًا وفنيًا عظيمًا، يعتمد على التراث المصرى، مما يضفى عليها بعدًا وطنيًا، فلابد من حماية واجبة للحرف اليدوية النادرة، التي تعكس هويتنا وتراثنا المصرية.
وفي إطار الخطة الاستراتيجية للتسويق بمؤسسة مهنة ومستقبل، تم فتح قنوات لتسويق المنتجات الخاصة بالسيدات المستفيدات من المبادرة عن طريق المعارض، والتعاقد مع كبرى شركات التسويق داخل مصر، وفي بعض الدول الأوروبية والعربية، وذلك لضمان استمرارية المشروعات الخاصة بالسيدات .
المحور الثانى: بناء الشخصية من خلال التعليم والثقافة والإعلام ومكافحه الأمية .
فالأمية هى إحدى أكبر المشكلات التى تهدد مستقبل مصر، وهى أكبر العقبات في طريق نهضتها اقتصادياً وثقافياً ودينياً واجتماعياً، كما أن تأثيرها السلبى ليس فقط على مستوى الدولة والمجتمع؛ بل على الفرد، فالأمى يواجه العديد من الصعوبات فى حياته العملية، فبأميته يفقد الكثير من حقوقه, ومن هذا المنطلق كان لزاماً علينا مواجهة تلك المشكلة الكبيرة، بالتعاون مع مؤسسة فودافون مصر لتنمية المجتمع، ووزارة الشباب والرياضة “مبادرة المصريين يتعلمون” بهدف القضاء على الأمية فى مصر.

Comments

comments