الرئيسية » عاجل » “اهرب بعيداً” عن المرأة العدوانية
“اهرب بعيداً” عن المرأة العدوانية

“اهرب بعيداً” عن المرأة العدوانية

 بقلم: أبو بكر عمر

أبو بكر عمر

أبو بكر عمر


اهرب بعيداً عن المرأة العصبية العنيدة المتنمرة المشاكسة الجشعة الثرثارة، الغلاوية والكيادة، غير المطيعة، التي تحول كل مناقشة إلى خناقة، وكلماتها عبوات ناسفة صادمة للعقل و المشاعر، وتحول المكان إلى قطعة من الجحيم ..

 ابتعد عنها فهي الشريك المخالف بعينه، وحتي لو كانت ملكة جمال الكون، وتمتلك كل كنوز الأرض!!… لاتصطحبها معك إلى أى مكان… لاتجلس إلى جوارها فى طائرة أو أتوبيس أو سيارة أو مؤتمر أو حفلة…. إذا إلتقيتها في شارع اذهب إلى شارع آخر، واترك المدينة إلى مدينة أخرى..

 أما إذا إلتقيتها على شاطئ البحر، والعياذ بالله،… الق بنفسك في البحر!؟…. واهرب بجلدك منها إلى أقرب ميناء أو عاصمة أخرى…. أو اسبح مع التماسيح وأسماك القرش.. وذلك أفضل!؟… المهم أن تكون بعيداً عنها جداً…. لأن الحياة أقصر من أن نقصرها…. ولم يبق في العمر أكثر مما مضى!!….

 والإنسان بطبيعته يحتاج إلى من يشاركه في الحياة والرأي والمشورة باللغة الراقية والإحترام المتبادل، والحنان والمحبة والتواصل عبر مشاعر حقيقية دافئة، وليست مشاعر كاذبة!؟……

 ولقد عرفت في حياتي نساء كثيرات تميزن بصفات وأخلاقيات مثالية يندر أن تجد لهنّ مثيلاً فى هذا الزمان؛ فى مقدمتهن أمى الحبيبة نبع الوفاء والحنان والنقاء والطهارة والصفاء والصدق والطيبة والتسامح والكرم والعفة والأخلاق الإسلامية الحميدة، والتدين رفيع المستوى…… ثم شقيقتي الكبرى الغالية وصديقتي العزيزة أطال الله في عمرها الحاجة “ليلى عمر” أستاذة اللغة العربية والموجهة العظيمة السابقة بالتعليم الثانوي، المربية الفاضلة المتدينة، النبيلة، الخلوقة، الورعة والزاهدة في كل مباهج الحياة، والتي أسهمت وساعدت في بناء بيتها وأولادها إلى أعلى درجات العلم والمعرفة والأخلاق،…. كذلك عرفت بنات العائلة…. بنات الأعمام والعمات والأخوال والخالات والأقارب…… الجميلات المتعلمات المحترمات… واللاتي أحببناهن عندما كنا شباناً!!…. وحزنا كثيراً عندما تزوجن من آخرين؟!

 وكذلك عرفت زميلات صحفيات وإعلاميات لامعات فضليات شريفات……. وعرفت سيدات في كل مجالات الحياة العامة صادقات وأكثر رجولة من الرجال!!!… .. و عرفت سيدات من ثقافات مختلفة من كل دول العالم، يمتلكن القدرة على قبول الآخر أيا كان لونه أو معتقده أو ثقافته أو لغته و التواصل معه، ويتميزن بالحكمة والمعرفة والفكر المستنير وثقافات العالم والشعوب وحضاراتهم…….. وعرفت فى الحياة بكل دروبها على مدى السنوات الطويلة.. نساء كثيرات مختلفات في الطبع والفكر والأخلاقيات والإحساس…..!!؟

Comments

comments