الرئيسية » سياسة » بالصور .. حفل استقبال السفير السودانى بالقاهرة بمناسبة تولى “راشد عبدالرحيم” مستشاراً إعلامياً : الإعلام لابد أن يكون له دور إيجابى فى توطيد العلاقات بين البلدين الشقيقين

بالصور .. حفل استقبال السفير السودانى بالقاهرة بمناسبة تولى “راشد عبدالرحيم” مستشاراً إعلامياً : الإعلام لابد أن يكون له دور إيجابى فى توطيد العلاقات بين البلدين الشقيقين

بالصور ..  حفل استقبال السفير السودانى بالقاهرة بمناسبة تولى “راشد عبدالرحيم” مستشاراً إعلامياً : الإعلام لابد أن يكون له دور إيجابى فى توطيد العلاقات بين البلدين الشقيقين

كتب:  أيمن وصفى                 تصوير: محمود الشرقاوى

  أشار السفير “عبدالمحمود عبدالحليم سفير السودان بالقاهرة ومندوبها لدى الجامعة  العربية، أن الفترة الأخيرة شهدت إساءات مفزعة جداً فى حق القيادة السودانية من جانب بعض الإعلاميين والنواب المصريين، مشيراً إلى أنه التقى رئيس البرلمان الدكتور على عبدالعال وسلمه أسماء وتصريحات نواب مسيئة للرئيس السودانى عمر البشير.
 جاء ذلك خلال حفل استقبال أقامه السفير السودانى بمقر إقامته فى القاهرة بمناسبة تولى الإعلامى “راشد عبدالرحيم” مستشاراً إعلامياً جديداً للسفارة وشهد بكفاءته وتقلده العديد من المناصب القيادة، وفى تقليد دبلوماسى يحسب للسفير التقى بمختلف الصحفيين والإعلاميين المصريين، وأوضح ما يجرى على مستوى العلاقات بين الدولتين الشقيقتين مصر والسودان، وهناك فئة مغرضة تريد الوقيعة بين الدولتين، ونحن على يقين بأننا تربطنا علاقات وطيدة منذ قديم الأزل، ومصالح مشتركة لا يمكن استغناء الدولتين عنها.
ودعا السفير السوداني، إلى ضرورة تطبيق اتفاقية الحريات الأربع بين مصر والسودان واستثناء السودانيين من الزيادات الكبيرة لرسوم الخدمات والإقامة فى  مصر، موضحاً أنه طالب وزارة الخارجية بوقف تنفيذه، والالتزام بتطبيق اتفاقية الحريات الأربع، وأن ذلك ربما يعرقل السياحة العلاجية السودانية لمصر، وكذلك حل المشكلات البسيطة العالقة بين البلدين الشقيقين.

وأوضح أنه لا توجد مشكلة في السودان من استيراد الخضراوات والفاكهة المصرية، وأنه سيتم قريباً إعلان نتائج فحوصات الفراولة المصرية، والفواكه التى منع السودان استيرادها، وبأسلوب ساخر قال: “لا تختزلوا العلاقات فى الفراولة.

 وقال “عبد المحمود عبد الحليم” سفير السودان فى القاهرة، إن حضور الرئيس عمر البشير، الذكرى 43 لحرب 6 أكتوبر، أعادت له ذكريات النصر، والدفاع على الأرض المصرية وتحريرها من أيدى الأعداء.

 وأضاف السفير السودانى بالقاهرة، بأن الرئيسين المصرى والسودانى وقعا على عدة اتفاقيات، أبرزها اتفاق شراكة استراتيجية واتفاقية التعاون فى مجال التعليم العالى والبحث العلمى.

 

وأكد “عبد الحليم”، أن لجنة الشئون الأفريقية التى ترأسها السيسى والبشير، تعكس مدى الالتزام والإرادة السياسية من الجانبين، والسعى لتوطيد العلاقات بين البلدين، وتأكيد أن مصير البلدين مرتبط ببعض، مؤكدًا أن مصر والسودان يقفان معاً فى السراء والضراء، مشيراً إلى أن لقاء الرئيسين تناول الحديث عن الوضع فى الدول المجاروة، مثل سوريا وليبيا واليمن، والعمل على وضع حلول للاستقرار الأمنى للأوضاع فى المنطقة.

وثمَّن السفير السودانى كل ما من شأنه تعزيز العلاقات مع الخرطوم، مؤكدًا أنها تجسد اهتمام القيادتين في فتح مجالات تعاون وأشمل بين البلدين.

  واعتبر السفير السودانى أن رفع العقوبات الأمريكية عن السودان يمثل خطوة كبيرة جدًا، من الجانب الأمريكى مضيفًا أنه “أمر فى غاية الأهمية أن يأتى خلال هذه المرحلة، التي تشهد بلادنا فيها تحولًا سياسيًا كبيرًا، وعاتب على الإعلام المصرى أنه لم يبرز أهمية رفع هذه العقوبات التى أنهكت الشعب السودانى.

 وأوضح “عبد المحمود عبد الحليم” السفير السودانى بالقاهرة، أنه سيتم إنشاء منطقة تجارة حرة على المنطقة الحدودية بين مصر والسودان.

وأضاف بأن المنطقة تتضمن إنشاء عدد من المصانع والمجازر الآلية والمشروعات الخدمية لتطوير وتحديث التجارة بين البلدين وزيادة آفاق التعاون.

وأشار السفير السودانى إلى أنه اللجنة العليا المشتركة عقدت لأول مرة فى تاريخ البلدين على المستوى الرئاسى، مشيراً إلى أن اجتماعات البلدين في أكتوبر على مستوى كبار المسئولين فى القطاعات المختلفة وتتواصل الزيارات على المستوى الوزارى وبحضور الرئيسين لتوقيع الاتفاقيات التى تم التواصل إليها. 

وأشار السفير عبدالمحمود عبدالحليم سفير السودان بالقاهرة ومندوبها الدائم لدى جامعة الدول العربية عن أن القمة المصرية السودانية التى عقدت بين الرئيس عبدالفتاح السيسي والرئيس السوداني عمر البشير في أكتوبر الماضى، أكدت على عمق العلاقات الاستراتيجية بين البلدين، كما أنها عقدت بعد انقطاع دام خمس سنوات.

وقال السفير السوداني أنه تم افتتاح معبر ارجين البرى للربط البرى بين مصر والسودان، حيث وتم التشغيل للمعبر بحضور وزراء التعاون الدولي والنقل في مصر والسودان، مضيفاً بـ “أن هذا المعبر هو هدية عام ٢٠١٦ لشعبي مصر والسودان، وكذلك هدية للقارة الأفريقية والمنطقة بأكملها”.

 وأوضح السفير السوداني أن أهمية هذا المعبر في الربط البري بين مصر والسودان لتعزيز التجارة والاستثمار بين الخرطوم والقاهرة، حيث يختصر المعبر الوقت لمرور البضائع ثلاث ساعات على الأقل.

وأضاف السفير السودانى عن أنه يجب العمل على إقامة مصانع عملاقة على جانبي المعبر واقامة منطقة صناعية، ومنطقة تجارة حرة تشمل قيمة مضافة للمواد التي يتم استيرادها بين مصر والسودان، حيث تضم صناعات مختلفة على جانبى الحدود، إضافة إلى انشاء معامل وتعزيز الامكانيات المعملية والمختبرية حتى يتم فحص المنتجات بالسرعة المطلوبة.

وقال السفير السوداني أن التبادل التجاري بين مصر والسودان يعتبر ضعيفاً جداً، معرباً عن أمله فى تضاعف حجم التبادل التجاري بين البلدين.

 وأشار السفير السوداني على أن تكريم الرئيس السوداني عمر البشير خلال احتفالات مصر بحرب أكتوبر حيث شارك البشير في الحرب وكان على الجبهة المصرية مع القوات المصرية يوضح مدى الترابط بين الدولتين

 وأعرب السفير السوداني عن أمله فى توقيع العديد من الاتفاقيات ومذكرات التفاهم في مجالات الزراعة والاستثمار والصحة والتعاون القانوني والتعليم العالي والعلاقات الثنائية والثقافية، مشيراً إلى وجود تنسيق مستمر مع الجانبين المصرى والسودانى لحسم الاتفاقيات التي تم توقيعها، بحضور الرئيسين السيسي والبشير

وأكد السفير السوداني على أن هناك نقلة تاريخية للعلاقات بين مصر والسودان، مشيرا إلى أنه رغم أن العلاقات بين البلدين هي علاقات أزلية وتاريخية، إلا أن الناتج من العلاقات الاقتصادية والتجارية ضعيف، وليس في مستوى تطلعات الشعبين، معرباً فى تعزيز الاستثمارات الاقتصادية في البلدين، وربط البلدين بمشروعات تعود بالخير على مصر والسودان وأن نتخطى الحديث عن العلاقات التاريخية إلى علاقات تنعكس خيراً على المواطنين.

وأضاف السفير السوداني قائلاً: “آن الأوان أن تتحول شعاراتنا إلى مصالح مشتركة في المجالات الزراعية والتجاربة والاستثمارية ومشروعات يشعر بها المواطنون فى البلدين”.

وأشار إلى أن الرئيسين السيسي والبشير تبادلا وجهات النظر حول القضايا والمسائل الإقليمية والأوضاع في ليبيا، وهي دولة جوار مهمة جدا لكل من مصر والسودان، وكذلك مناقشة الوضع في اليمن وسوريا، وتعزيز عمل الجامعة العربية والتعاون في المحافل الدولية وفي إطار المنظمات المشتركة مثل الاتحاد الأفريقي

وأكد السفير السوداني أهمية هذه الاجتماعات في التوقيت والمضمون، مشيراً إلى أنها تشكل عبوراً ممتازاً للبلدين في مرحلة، تقام فيها شراكات كبيرة، معرباً عن ثقته فى أن تؤدى العلاقات بين البلدين نتائج إيجابية، وأهمية لتشكيل آلية للمتابعة وتنفيذ ما يتم الاتفاق عليه.

السفير "عبدالمحمود عبدالحليم" سفير السودان بالقاهرة

السفير “عبدالمحمود عبدالحليم” سفير السودان بالقاهرة

 

السفير "عبدالمحمود عبدالحليم" سفير السودان بالقاهرة

السفير “عبدالمحمود عبدالحليم” سفير السودان بالقاهرة

 

 

 

Comments

comments