الرئيسية » اجتماعيات » سفراء “إنسانية” فى محافظات الصعيد

سفراء “إنسانية” فى محافظات الصعيد

سفراء “إنسانية” فى محافظات الصعيد

كتبت: آلاء محمد


 فى واحدة من أكبر الفاعليات Freelanceme It Tech Tour  للقضاء على البطالة بصعيد مصر بدأت رحلة فريق إنسانية تحت شعار # سفراء_ إنسانية في مصر كلها، بالشراكة مع شركة ميكروسوفت العالمية، ووزارة الشباب والرياضة وبرنامج الأمم المتحده الانمائى.
 وقد فر فريق إنسانية أكثر من 1000 فرصة تطوع لشباب وبنات الصعيد، كمشاركة بتنمية محافظات الصعيد عن طريق نشر فكرة العمل الحر والتطوع. 

بدأت الرحلة بنهاية شهر يناير بزيارة مراكز الشباب بسوهاج وقنا والأقصر فى يومين متتاليين، وبدأ فريق “إنسانية” بعرض فرص العمل الحر والتدريب بالشركة، كما وفر عدداً كبيراً من فرص التطوع على منصة إنسانية، ومع بداية شهر مارس قام “إنسانية” بالرحلة الثانية بمحافظات المنوفية والمنصوره، وتهدف الرحلة تنمية مهارات أبناء الأقاليم، وتوفير فرص أكثر للعمل، دون المعاناة من السفر للعاصمة.

وقد وفرت منصة “إنسانية” أكبر عدد من فرص التطوع والتبرع بالجمعيات الأهلية والمبادرات والمشروعات.
وقال “محمد محفوظ” مؤسس مشارك “إنسانية” : ( إحنا فى “إنسانية” بنحاول نساعد فى توفير فرص للمساعدة من هم خارج القاهرة للحصول على وظيفة، وبنبحث عن أعضاء جدد للإنضمام لفريق “إنسانية” يتميزون بالمهارة والإلتزام).
أكمل محمد: ( إن العمل الحر حتى إذا كان بدون مقابل مادى كتطوع فى بداية الأمر، له فائدة فى إكتساب الخبرات وتكوين دائرة علاقات قوية ستفيدك فيما بعد فى عملك).
 وأضاف: ( إن هناك هرماً للنجاح يجب الدراية به، أولى مكوناته الإرتباط بالهدف والتعلم من الأخطاء ومعرفة كيفية تصحيحها ومعرفة المهارات الداخلية؛ حتى يتم إستغلالها، إضافة إلى المتعة والسعادة، فإذا كان العمل بلا سعادة سيكون مصاحباً له تعباً ومللاً).
وقال “محمد شرف” مؤسس مشارك “إنسانية”: ( التسجيل سهل من خلال منصة إنسانية دوت كوم، ويمكن لأى طالب متخرج أو بيدرس إنه يشارك فى العمل التطوعى، ويكتسب مهارات سوق العمل من خلال إنسانية
بالثامن والعشرين ولمدة 3 أيام متتالية من محافظة أسيوط، مروراً بالمنيا وبنى سويف انتهت الرحلة، ولكن فريق إنسانية سيستكمل عمله على نشر فكرة العمل الحر والتطوع بجميع محافظات مصر، استعداداً لشهر رمضان الكريم).

Comments

comments