الرئيسية » اجتماعيات » “انشر كلمة .. انقذ حياة” .. حملة للتوعية بمخاطر الهجرة غير الشرعية

“انشر كلمة .. انقذ حياة” .. حملة للتوعية بمخاطر الهجرة غير الشرعية

“انشر كلمة .. انقذ حياة” .. حملة للتوعية بمخاطر الهجرة غير الشرعية
السفيرة "نائلة جبر" رئيس اللجنة الوطنية التنسيقية لمكافحة ومنع الهجرة غير الشرعية

كتب: أيمن وصفى

أطلقت وكالة الأمم المتحدة للهجرة (المنظمة الدولية للهجرة) في مصر بالتعاون مع اللجنة الوطنية التنسيقية لمكافحة ومنع الهجرة غير الشرعية والإتجار بالبشر؛ حملة تحت شعار “توعية المهاجرين” بتمويل من وزارة الداخلية الإيطالية، وهى حملة لتبادل المعلومات ذات الثقافات المتعددة والتى تركز على الهجرة وزيادة الوعي.

وتهدف الحملة والتي شعارها “انشر الكلمة.. انقذ حياة” إلى توعية المهاجرين المحتملين بمخاطر الهجرة غير النظامية عبر الصحراء والبحر الأبيض المتوسط.

 وتوضح الحملة المخاطر الحقيقية من خلال عدة مقاطع فيديو للمهاجرين الذين وصلوا إلى أوروبا، بعد تعرضهم للإساءة من قبل المهربين، وأحياناً المتاجرين، على طول الطريق.

وتقول السفيرة “نائلة جبر”، رئيسة اللجنة الوطنية التنسيقية لمكافحة ومنع الهجرة غير الشرعية والإتجار بالبشر: “علينا واجب إبلاغ إخواتنا وإخواننا من القارة الإفريقية بمخاطر الرحلة إلى المجهول”.

 وهذه الحملة تعتبر أداة مهمة لتسليط الضوء على مختلف أشكال الاستغلال التي يمكن التعرض لها، ويجب أن نعمل معاً لوقف الهجرة غير الشرعية والمهربين.

وستسُتكمل الحملة، التي ستنشر من خلال مواقع التواصل الاجتماعي، بأنشطة توعوية بالتعاون مع السفارات الأفريقية فى مصر. والهدف من ذلك هو إتاحة الفرصة للمهاجرين لتبادل الآراء والخبرات.

وتتماشى هذه الحملة مع “الاستراتيجية الوطنية لمكافحة ومنع الهجرة غير الشرعية لعام 2016-2026” والتي توفر الإطار العام المؤسسي للحكومة المصرية لمكافحة تهريب المهاجرين وضمان حماية المهاجرين المستضعفين في مصر.

وفي السنوات الأخيرة، ازداد عدد المهاجرين إلى إيطاليا عن طريق مصر.

 وفي عام 2016، تشير تقديرات المنظمة الدولية للهجرة إلى أن ما يعادل 10 في المائة من جميع الوافدين إلى إيطاليا باستخدام طريق البحر المتوسط ​​قد غادروا من مصر، بينما 90 في المائة قد عبروا من خلال ليبيا.

وقال أندريا دابيتزي، مدير وحدة مساعدة المهاجرين بالمنظمة الدولية للهجرة في مصر: “في ضوء تزايد الأعداد، تعمل المنظمة الدولية للهجرة بشكل وثيق مع اللجنة الوطنية التنسيقية لمكافحة ومنع الهجرة غير الشرعية والإتجار بالبشر وأصحاب المصلحة الآخرون للتوعية بمخاطر الهجرة غير النظامية”.

 وفي الوقت نفسه، تعمل المنظمة مع شركائها على تعزيز توفير البدائل، بما في ذلك برامج التوظيف وتعزيز المهارات داخل المجتمعات المصرية التي تولد معدلات عالية من المهاجرين غير النظاميين”.

وأضاف دابززي أنه في عام 2016، استفاد أكثر من 3400 شاب مصري من خلال تدخلات المنظمة الدولية للهجرة للتوظيف، بما في ذلك معارض التوظيف والتدريب التقني وريادة الأعمال، فضلاً عن برامج تعزيز المهارات في ست محافظات مصرية.

Comments

comments

Threesome