الرئيسية » تعليم » بحضور سفراء 21 دولة أفريقية “الوكالة المصرية” و “” IBDL يحتفلان بتدشين مشروع 1000 منحة لتدريب القيادات التنفيذيين الأفارقة

بحضور سفراء 21 دولة أفريقية “الوكالة المصرية” و “” IBDL يحتفلان بتدشين مشروع 1000 منحة لتدريب القيادات التنفيذيين الأفارقة

بحضور سفراء 21 دولة أفريقية “الوكالة المصرية” و “” IBDL يحتفلان بتدشين مشروع 1000 منحة لتدريب القيادات التنفيذيين الأفارقة

بحضور سفراء 21 دولة أفريقية

“الوكالة المصرية” و ” IBDL يحتفلان بتدشين مشروع 1000 منحة لتدريب القيادات التنفيذيين الأفارقة

كتب : عاطف موسى

احتفلت الوكالة المصرية للشركة من أجل التنمية بوزارة الخارجية بالتعاون مع الرخصة الدولية لقيادة الأعمال IBDL  الأربعاء الماضى. بتدشين مشروع الــ 1000 منحة التعليمية المقدمة للقيادات التنفيذية في 21 دولة أفريقية، والتي تهدف إلى إعداد “الجيل القادم من المحترفين الأفارقة” في مجال القيادة، وذلك في إطار التزام مصر الدائم لدعم جهود التنمية وحرص قيادتها السياسية على التعاون مع دول قارتنا الأفريقية.

وتهدف مبادرة الــ 1000 منحة إلى المساهمة في تطوير نظم الإدارة الحديثة وإدارة وريادة الأعمال في الدول الأفريقية لتحقيق أهداف التنمية المستدامة.

وقد صرح السفير دكتور حازم فهمي، أمين عام الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية، قائلًا “21 دولة أفريقية تستفيد من هذه المنحة في مرحلتها الأولى، والتي تشمل المستوى الأساسي للأعمال من شهادة IBDL الدولية”، ولفت إلى أن توفير شهادات IBDL يتم توفيرها وفقا للمعايير الدولية وأحدث منهجيات التعليم التنفيذي، فضلا عن اعتماد مركزين محليين للتدريب والاختبار لضمان الاستدامة. 

وأضاف «أمين عام الوكالة المصرية» ان برنامج المنح الدراسية يعتبر عنصرًا أساسيًا في استراتيجية «الوكالة» لمساعدة البلدان الأفريقية الأخرى على تحقيق أهداف التنمية المستدامة، لا سيما تلك المرتبطة مباشرة بالتعليم وبشكل غير مباشر بأهداف أخرى، ومن المتوقع أن يعزز هذا البرنامج الفرص الاستثمارية داخل البلدان الأفريقية وفيما بينها من خلال توحيد لغة الأعمال، كما يساعد على تهيئة البيئة لجعلها أكثر ملائمة للأعمال التجارية، إضافة إلى أن البرنامج يمثل خطوة هامة لتعزيز فرص قطاع الأعمال المصري للنفاذ إلى الأسواق الأفريقية الناشئة في قطاع اقتصادي متنامي عالميًا وهو «التعليم». 

ومن جانبه، قال الدكتور خالد خلاف الرئيس التنفيذي لمؤسسة IBDL التي تصدر شهاداتها عالميًا منذ 2006، إن تلك الشهادة تساعد على تعزيز وتمكين الحاصلين عليها من مهارات إدارة الأعمال، كما تسعى إلى مساعدة المجتمع الدولي والمحلى للتحدث بلغة أعمال واحدة بغرض تحقيق الاستفادة القصوى من مهارات التنفيذين على اختلاف تخصصاتهم، ولفت إلى إن ذلك يأتي ضمانا للمساهمة بفاعلية في نمو الاقتصاد وزيادة الانتاج.

جاء ذلك خلال حفل تدشين المشروع التي حضرها سفراء الدول الأفريقية المستفيدة من المنح، والذين تناقشوا مع الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية –الخارجية المصرية- وإدارة مؤسسة IBDLحول كيفية تحقيق أقصى قدر من الفوائد التي يمكن أن تحققها المنح في بلدانهم.

 

Comments

comments