الرئيسية » رياضة » الإعلان عن مهرجان الشباب الدولى للرياضات الجوية في 25 أبريل الجارى

الإعلان عن مهرجان الشباب الدولى للرياضات الجوية في 25 أبريل الجارى

الإعلان عن مهرجان الشباب الدولى للرياضات الجوية في 25 أبريل الجارى

كتب: محمد حسن

 

 تم الإعلان  في مؤتمر صحفي عن مهرجان الشباب الدولى للرياضات الجوية المقام خلال الفترة من 25 حتى 30 أبريل الجارى؛ بمشاركة 60 طيار باراموتور وقافز حر من 16 دولة من مختلف أنحاء العالم.

 وقال اللواء عبد المحسن حسن أحمد رئيس الإتحاد المصري للمظلات والرياضات الجوية خلال المؤتمر :”إن الإتحاد أنشئ عام 1984 وكان بأسلوب عسكري في البداية لأنها نابعة من عمق القوات المسلحة“.

 وأضاف أن القفز الجوي بدأ بعد الحرب العالمية الثانية وأنتقل من أسلوب حربي ليصبح نوعًا من أنواع الرياضيات، وأشار أن فكرة القفز الجوي بدأت في مصر عام 1954 في ظل وجود مجلس قيادة الثورة.

 وأضاف اللواء عبد المحسن أن الأجانب يتمتعوا بممارسة القفز في سماء مصر، خاصة الأماكن الأثرية مثل الأهرامات، وأن المهرجان يتميز بإقامته في توقيت وطني وهو عيد تحرير سيناء التى تعتبر في قلب كل مصري وأنه يوصل رسالة أن قواتنا المسلحة تحافظ على أرض مصر.

 وأوضح عبد المحسن أن المهرجان سيشارك فيه ما لا يقل عن 100 لاعب من كل أنحاء العالم، وساعد الإتحاد في إقامة المهرجان كل أجهزة الدولة المصرية بقيادة القوات المسلحة، كما كشف عن أهداف المهرجان وهي أن مصر تستطيع فعل المستحيل وأنها بلد الأمن والآمان، بالإضافة إلى دخول موسوعة جينس بالقفز بأكبر علم مصر.

 كما  تحدث هاني شاكر رئيس مجلس إدارة “سكاي إيجيبت” المنظمة للمهرجان أنه كان لديه حلم هو وأصدقائه مؤسسي الشركة من الطيارين الجويين الوصول بالرياضيات الجوية بنفس مستوى البلاد الأخري مثل أوروبا وأمريكا، بالإضافة إلى تعريف الشعب المصري بهذه الرياضة شكل أكبر.

وأضاف أن للشركة فعاليات أخرى منها تنظيم بطولة العالم لـ”الباراموتر” في الفيوم بأكتوبر المقبل، وبطولة القفز بالمظلات بمرسى علم في نوفمبر المقبل.

 وأضاف هاني شاكر أن من أهداف الشركة نشر الرياضة الجوية ودعم السياحة وجلب  السائح الرياضي لمصر، بجانب توصيل رسالة وجود الأمن في مصر والتى تتمتع بجوها المعتدل طوال العام مما يسمح بممارسة الرياضيات الجوية طوال أيام السنة.

 وأنهى حديثه حول أن الفكرة الرئيسة للمهرجان هي دخول موسوعة “جينس” لصنع شىء مختلف للإتحاد المصري للرياضات الجوية، عن طريق القفز بأكبر علم مصري طولة 150 مترًا في منظقة الأهرامات والتى تعتبر حلم كل الطيارين القفز فوق واحد من عجائب الدنيا السبعة.

Comments

comments