خواطر بقلم :خديجه إمام

ارض النفاق يعيش كل من فيها بوفاق.

ينعموا بكلمات تتغني رغم الاحتراق.

انظر اليها بابتسامه حائره.

ربما لم اجيد يوما ان اكون جائره.

او لم اتعلم من قلوب متحجره.

لذلك ستكون النهايه متعثره.

فتلك حكايه قلوب خاويه. ارض النفاق

. تثمر اوراقها بدموع الابرياء وتعلو اشجارها.

بكلام السفهاء.

ولاتنبت الاهراء.

فتلك ارض النفاق تري كل من عليها سعداء لان قلوبهم جوفاء.

وكلمات المديح فيها بسخاء.

لمن يحملون صفه الاغبياء.

من يدخلها يتقن فيها التملق باتقان.

ويشدو بمديح للغربان.

فيري العطاء بدون حسبان.

لانه اتقن النفاق بخير البيان.

اقف علي ابواب ارض النفاق.

انتظر ربما يعود منها قلب رقراق. يزهد رؤيه دماء ابرياء تراق.

لكن هيهات هيهات ضاع مني الترياق.

فلن انتظر ولكن سارحل بسلام.

الي ارض ربما انعم بالوئام.

ولن انظر للخلف فما تذوقت منها الا الخذلان.

ولكن ساهرول الي ارض النقاء فتلك هي صحبه الافياء.

بعيد عن ارض النفاق. فلن يكون بيني وبين اهلها وفاق.

 

 
 
 

Comments

comments