الرئيسية » تكنولوجيا »  أكاديمية البحث العلمي وغرفة صناعة تكنولوجيا المعلومات تحتفل بتخرج 7 شركات ناشئة في مجال الوسائط المتعددة والتعليم الإلكترونى

 أكاديمية البحث العلمي وغرفة صناعة تكنولوجيا المعلومات تحتفل بتخرج 7 شركات ناشئة في مجال الوسائط المتعددة والتعليم الإلكترونى

 أكاديمية البحث العلمي وغرفة صناعة تكنولوجيا المعلومات تحتفل بتخرج 7 شركات ناشئة في مجال الوسائط المتعددة والتعليم الإلكترونى
الدكتور خالد عبد الغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي أثناء الاحتفال بتخرج 7 شركات تكنولوجية ناشئة

كتب: أيمن وصفى

الدكتور محمود صقر، رئيس أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا

الدكتور محمود صقر، رئيس أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا

شهد الدكتور خالد عبد الغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي الاحتفال بتخرج 7 شركات تكنولوجية ناشئة من أول حاضنة متخصصة في مجال الوسائط المتعددة والتعليم الإلكتروني وبرامج وتطبيقات الحاسب والتي تحمل اسم (إبداع)، وتعد “إبداع” نتاج لتعاون مشترك بين أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا وغرفة صناعة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات CIT راعي الصناعة الرقمية، وهي حاضنة ممولة من أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا بـ 2,5 مليون جنيه وتعد حاضنة إبداع إحدى أفرع الحاضنات الـ17ضمن البرنامج القومي للحاضنات التكنولوجية “انطلاق”، وقد تم فتح باب التقدم لحاضنة إبداع في ديسمبر 2016 وبلغ عدد الفرق المتقدمة 100 فريق وتم عمل التقييم المبدئي لكل المتقدمين وتم اختيار 35 فريقاً للمشاركة بالتدريب الحاصلين علي أعلي التقييمات، وقد خضعوا لبرنامج تدريبي علي أيدي خبراء في المجال لرفع كفاءة المتدربين على المستوى التقني والفني والمالي والإداري وريادة الأعمال، ثم تم إعادة تقييمهم مرة ثانية وتم اختيار أفضل 7من رواد الأعمال التكنولوجيين، وتم دعم كل شركة بمبلغ 150 ألف جنية للشركة الواحدة، ومن أمثلة هذه الشركات  Engineer Tecوهو تطبيق هندسي ومنصة اجتماعية تربط جميع المهتمين في مجال البناء، وتقدم خدمة فريدة من نوعها تسمى “حساب الكميات والتكلفة “، وشركة سكلفي Skillvy وهي منصة تعليمية مبتكرة للتعليم الفني والتدريب المهني، قائمة على تقنية التعليم المدمج، لتسهيل وتقديم أحدث مناهج التعليم الفني باللغة العربية بطريقة سهلة وبسيطة، وشركة لوتس اديو-تك لتطوير الاختبار الورقى الذي يخضع له الأطفال الذين لديهم تأخر في نمو اللغة إلي برنامج كمبيوتر الكتروني مقنن ومحكم لضمان المنهجية العلمية ويناسب التطور التكنولوجى للطفل، حيث يتم عرض مادة الاختبار بالفيديو والصور والـ3 والمؤثرات الصوتية لجذب واستثارة الطفل ويتم الاعتماد على الكمبيوتر لتفادى أخطاء القياس البشرى، وشركة انوفيتورز هي شركة برمجيات ناشئه متخصصة في تكنولوجيا التعليم باستخدام الوسائط المتعددة وأفلام الكارتون والألعاب الإلكترونية والمعامل الافتراضية والواقع الافتراضي والمعزز .

 وفي كلمته أعرب الدكتور محمود صقر، رئيس أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا عن سعادتة بالتعاون مع غرفة صناعة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، مؤكداً علي أن التعاون مع الصناعة ودعم الابتكار والمبتكرين وريادة الأعمال التكنولوجية يأتي على قمة أولويات وزارة التعليم العالي والبحث العلمي ورؤية مصر للتنمية، وهذا ما أكد عليه الرئيس عندما وجه بربط البحث العلمي بالصناعة واحتياجات المجتمع، وأضاف صقر أن الأكاديمية حريصة علي تكامل وتنسيق الجهود مع المؤسسات الداعمة لريادة الأعمال المصرية والشركات التكنولوجية الناشئة وتوفير عناصر النمو والاستقرار لتلك المشروعات في سوق العمل، وأوضح أن برنامج الحاضنات التكنولوجية بأكاديمية البحث العلمي “انطلاق” الممول بـ 44 مليون جنيه،احتضن أكثر من 83 شركة منذ عام 2016 وحتى الآن وتم تخريج 51 شركة تكنولوجية ناشئة، وذلك بخلاف الشرکات التی تم الاحتفال بتخریجها الیوم من حاضنة “إبداع” وعددها 7 شركة، كما أتاح برنامج انطلاق أکثر من 240 فرصة عمل إلی الآن لشباب المبتکرین ورواد الأعمال.

 كما أعرب المهندس وليد جاد، رئيس مجلس إدارة غرفة صناعة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات عن بالغ سعادته بتخريج الدفعة الأولى من الحاضنة التكنولوجية إبداع قائلاً: “إننا نعمل اليوم لتتويج نتائج شراكتنا الناجحة مع أكاديمية البحث العلمي في تعزيز مجهودات دعم الإبداع والابتكار في مصر، ونحن ندرك أن اليوم هو بداية الانطلاقة الحقيقية لمجهوداتنا في غرفة صناعة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات لدعم مفاهيم الابتكار والإبداع وريادة الأعمال المصرية.

 وأشار، أن هذا اللقاء هو شهادة ميلاد لـ 7 شركات جديدة ستنضم لقطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المصري وتستفيد من باقة الخدمات التي تتيحها الغرفة لأعضائها من الشركات المحلية، بعد تأهيلهم للمنافسة المحلية والإقليمية والعالمية، وهو ما يتوافق مع استراتيجيتنا الطموحة القائمة على تلبية متطلبات الشركات المصرية من برامج تدريب وتأهيل وتمويل للتنمية بالإضافة إلى باقة متكاملة من الخدمات الاستشارية واللقاءات الثنائية”.

Comments

comments