الرئيسية » اقتصاد » صرف الشريحة الأخيرة خلال أيام لدعم البرنامج الاقتصادي بقيمة 500 مليون دولارلتعزيز برنامج الحكومة الاصلاحى وجذب الاستثمار

صرف الشريحة الأخيرة خلال أيام لدعم البرنامج الاقتصادي بقيمة 500 مليون دولارلتعزيز برنامج الحكومة الاصلاحى وجذب الاستثمار

صرف الشريحة الأخيرة خلال أيام لدعم البرنامج الاقتصادي بقيمة 500 مليون دولارلتعزيز برنامج الحكومة الاصلاحى وجذب الاستثمار

 كتبت: صفاء الكوربيجي

بحثت وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي د.سحر نصر مع نائب رئيس بنك التنمية الأفريقي دعم مشروع تنمية سيناء والاستثمار في رأس المال البشري، واجتمعت ببعثة بنك التنمية  الأفريقي، برئاسة الدكتور خالد شريف، نائب رئيس بنك التنمية الأفريقي، ومحمد العزيزى، مدير عام التعاون مع منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، ومالين بلومبرج، مدير مكتب بنك التنمية الأفريقى فى مصر، وأحمد زايد، المدير التنفيذي لمصر في البنك، وذلك بمقر الوزارة فى صلاح سالم.

وبحث الجانبان التعاون في دعم القطاع الخاص والبنية الأساسية في شبه جزيرة سيناء، والتي تسهم في جذب المستثمرين إلى هذه المنطقة، حيث أكدت البعثة على استعداد البنك لتقديم الدعم اللازم للمساعدة في دفع عملية التنمية الاقتصادية والاجتماعية في مصر، وعلى رأسها دعم أولويات الحكومة المصرية في المشروع المتكامل لتنمية شبه جزيرة سيناء، والاستثمار في رأس المال البشرى.

وأوضح نائب رئيس البنك، أنه يجري حاليا اتخاذ الإجراءات اللازمة لصرف الشريحة الثالثة والأخيرة من التمويل الذى يقدمه البنك لمصر والبالغ قيمتها 500 مليون دولار وذلك من إجمالي 1.5 مليار دولار، والمنتظر أن يتم تحويلها لمصر خلال أيام وذلك لدعم برنامج الحكومة، والذى يهدف لتحقيق تنمية اقتصادية واجتماعية شاملة ترتكز على ثلاث دعائم هى تحقيق العدالة الاجتماعية وتوفير فرص العمل وتحسين بيئة الأعمال.

وأشاد نائب رئيس البنك، ببرنامج الاصلاح الاقتصادي، خاصة تحسن مناخ الاستثمار الذي جعل مصر رقم واحد في أفريقيا في جذب الاستثمار الأجنبي المباشر، وفق ما  أعلنه “بنك راند ميرشانت”، مؤخرا بما يعزز الثقة في الاقتصاد المصري، فى ظل المشروعات الضخمة التي نفذتها مصر خلال الأربع سنوات الماضية في مجال البنية الأساسية والتى  أسهمت في تهيئة مناخ جاذب للاستثمارات.

وأوضحت الوزيرة أن هذا التمويل سيسهم فى دعم الحماية الاجتماعية، والتى تدخل فى احتياجات المواطنين، وتعد من أولويات الحكومة فى إطار دعم المحور الاجتماعى فى البرنامج الاقتصادى لمصر.

 ومن جانبها أعربت مالينا بلومبرج، عن سعادتها بالعمل فى شراكة قوية مع الحكومة المصرية للمساعدة فى دعم اقتصادها وتعزيز النمو وتحسين مستوى معيشة المواطن، مشيرا إلى أنه لدى بنك التنمية الأفريقى حاليا 30 مشروعا فى مصر بقيمة 2.8 مليار دولار .

وفي نهاية الاجتماع، طالبت الوزيرة، بعثة البنك، بنقل دعوتها لرئيس البنك للمشاركة في منتدى أفريقيا 2018 والذي يعقد تحت رعاية السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي خلال الفترة من 8  إلي 9 ديسمبر 2018م بمدينة شرم الشيخ، وتنظمه وزارة الاستثمار والتعاون الدولي بالتعاون مع الوكالة الإقليمية للاستثمار التابعة لمنظمة الكوميسا.

Comments

comments