الرئيسية » تكنولوجيا » أكبر مؤتمر للأمن والسلامة بمصر وأفريقيا في دورته السادسة..
أكبر مؤتمر للأمن والسلامة بمصر وأفريقيا في دورته السادسة..

أكبر مؤتمر للأمن والسلامة بمصر وأفريقيا في دورته السادسة..

الأربعاء 10 أبريل  500 خبير أمن إقليمي ودولي في «إيليت 2019»

كتب: أيمن وصفى

"أمير يوسف" رئيس مجلس إدارة "إيليت جروب"

“أمير يوسف” رئيس مجلس إدارة “إيليت جروب”

 

 ينطلق يوم الأربعاء القادم، 10 أبريل 2019، المؤتمر والمعرض السنوي «إيليت 2019» للأمن والسلامة، في نسخته السادسة، بفندق تريومف بالتجمع الخامس القاهرة الجديدة، تحت رعاية وتنظيم شركة «إيليت جروب».

 ومن جانبه، أعرب أمير يوسف، رئيس مجلس إدارة «إيليت جروب»، عن سعادته باقتراب موعد المؤتمر السنوي، مشيراً إلى أن المؤتمر هذا العام سيكون بنكهة وشكل جديد، خاصة بوجود أكثر من 500 خبير إقليمي ودولي، في مجال الأمن، موضحاً أن المؤتمر في نسخته السادسة يحمل رسالة واضحة وصريحة، وهي إيجاد سبل تعاون مشترك ما بين الأمن العام والخاص، وكيفية مساهمة الامن الخاص في استقرار الأوضاع.

وأوضح أن المؤتمر هذا العام يأتي بمشاركة أقوى الشركات التي تعمل في أحدث تكنولوجيات الأمن العالمية، وبتعاون غير مسبوق ما بين أقوى 12 شركة في مجال الأمن الخاص، يُقدموا معاً أحدث ما توصل له العلم في مجال تكنولوجيا الأمن.

ويُعد مؤتمر «إيليت» السنوي، هو أكبر مؤتمر ومعرض للأمن والسلامة، والأول من نوعه بجمهورية مصر العربية و قارة إفريقيا، ويهتم القائمين عليه بدراسة التحديات والمخاطر الأمنية الراهنة، والسعي لمنع وقوع الجريمة، وخلق مناخ للاستثمار والتنمية، وذلك من خلال تعزيز التنسيق والتعاون المستمر بين قطاعات وزارة الداخلية وشركات الأمن الخاص في كافة المجالات، وتتضمن المحاضرات التي ستقام بالمؤتمر مجموعة محاضرات في مجال «إدارة الأزمات»، يقدمها العديد من محاضرين المتخصصين، على رآسهم السيد اللواء هشام وهدان، مساعد اول وزير الداخلية لمصلحة التدريب سابقاً.

ويهدف المؤتمر في نسخته السادسة، لوضع خطة للاستثمار في العنصر البشري ورفع كفاءته، وتطوير أليات العمل الأمني، بما يسهم في القيام بدور فعال لدعم معدلات النمو والتنمية وجذب المزيد من الاستثمارات، كما يولي أهمية خاصة، لضرورة وضع دراسات وتحليلات للوقائع والأحداث الأمنية، واستخلاص نقاط الضعف والقوة، والدروس المستفادة منها، وكيفية إدارة الأزمات الأمنية والكوارث الطبيعية والخروج منها بأقل الخسائر.

Comments

comments