الرئيسية » سياسة » البعثة الدولية : تشيد بالإجراءات التنظيمية والأجواء الأمنية التي تم فيها الاستفتاء
البعثة الدولية : تشيد بالإجراءات التنظيمية والأجواء الأمنية التي تم فيها الاستفتاء

البعثة الدولية : تشيد بالإجراءات التنظيمية والأجواء الأمنية التي تم فيها الاستفتاء

** أيمن عقيل : الحق في المشاركة هو الضمان الوحيد لتعزيز الديمقراطية
**أستير نامبوكا : الشعب المصري توحد علي الإدلاء بصوته حتي لو كان مختلفا في الرأي
**جورج كتس : أشاد بكثافة مشاركة النساء بمعظم المحافظات

كتب: أيمن وصفى 

 عقدت البعثة الدولية لمتابعة الاستفتاء على التعديلات الدستورية مصر- 2019 مؤتمرها الختامى صباح اليوم الأربعاء 24 أبريل 2019، ذلك وقد أعلنت عن التقرير المبدئى للبعثة حول عملية المتابعة فى المحافظات واللجان، بالإضافة إلى عرض المتابعين لانطباعاتهم وشهاداتهم خلال عملية المتابعة.
وقد زار متابعي البعثة الدوليين عدد 330 مقر اقتراع وسجلوا ملاحظاتهم وشاركوها مع غرفة العمليات الرئيسية ، وأصدرت البعثة 7 بيانات صحفية خلال أيام الاستفتاء.
ووفقا لمشاهدات البعثة فإنها تري أن عملية الاستفتاء بشكل عام كانت متوافقة مع المعايير الدولية المتعارف عليها للاستفتاءات الحرة والنزيهة ، وملتزمة بالأطر الدستورية والقانونية المنظمة وأن نتائجها تعبر إلى حد كبير عن إرادة المصوتين المصريين.
كما قال أيمن عقيل رئيس مؤسسة ماعت للسلام والتنمية وحقوق الإنسان والمتحدث باسم البعثة الدولية أن علي مدار أسبوعين شكلت البعثة 69 عضوا من الأعضاء للمتابعة في 14 محافظة، وأكد إنه فى ضوء الجهود التى بُذلت يمكن للبعثة القول، إن الاستفتاء جاء متوافقا مع المعايير الدولية المتعارف عليها وملتزما بالقواعد الوطنية الحاكمة إلى الدرجة التى تجعل المتابعين مطمئنين على أن نتائجه تعبر عن الإرادة الشعبية وعن رغبة المواطنين.
وأضاف أن الحق في المشاركة هو الضمان الوحيد لتعزيز الديمقراطية والانتقال السلمي للسلطة، والحفاظ علي إستقرار وتماسك المجتمعات.
بينما هنئت أستير نامبوكا المدير التنفيذي لمنتدي جالس الاوغندية الشعب المصري بإكتمال عملية التصويت بنجاح ، وأضافت أنه شعب مذهل حيث انه توحد علي الإدلاء بصوته حتي لو كان مختلفا في الرأي، وتقدمت أيضا بالشكر للهيئة الوطنية للإنتخابات لإعطائها التصاريح الللازمة لمتابعة الاستفتاء ، وأشارت إلي أهمية الإجتماع مع المستشار لاشين إبراهيم رئيس الهيئة الوطنية للإنتخابات.
بينما أبدى جورج كتس منسق تكنولوجيا المعلومات بالبعثة الدولية أعجابه بالمشاركة الكثيفة النساء المصريات في الاستفتاء بالإضافة إلي أعجباه الشديد بمساعدة الحكومة المصرية لذوي الاحتياجات الخاصة وكبار السن.
وقدمت البعثة عدة توصيات حيث أنها دعت كافة القوى السياسية والحكومية وغير الحكومية المصرية إلى ضرورة العمل على تعزيز الوعي العام والتثقيف السياسي بما يؤدي إلى مزيد من المشاركة في المستقبل.
أيضا أوصت بضرورة قيام القوى الحزبية والسياسية في مصر بالانفتاح بدرجة أكبر على الجمهور العام.
في ختام المؤتمر تقدمت البعثة الدولية بالشكر إلى كل الأطراف المصرية التي يسرت سبل مشاركتها في متابعة الاستفتاء الدستوري الأخير ، وأكدت على انطباعتها الإيجابية المتعلقة بمجريات عملية الاستفتاء، وتشيد بالإجراءات التنظيمية والأجواء الأمنية التي تم فيها الاستفتاء.
من الجدير بالذكر أن التحالف يتكون من 3 منظمات دولية ومنظمة مصرية لمتابعة الاستفتاء على تعديلات الدستورية مصر- 2019 ويمثلون 3 قارات، هى أوروبا وأفريقيا وأسيا، وهم منظمة “إيكو” الأوروبية من اليونان، ومنتدى جالس الأفريقية من أوغندا، ومنظمة متطوعون بلا حدود الآسيوية من لبنان، بالإضافة لمؤسسة ماعت للسلام والتنمية وحقوق الإنسان من مصر، كما أن المنظمات الأربعة المشاركة فى التحالف لها سابق خبرة طويلة في أعمال متابعة الانتخابات والاستفتاءات العامة فى بلدان وثقافات مختلفة، وسبق لمعظمها المشاركة فى متابعة عمليات انتخابية سابقة فى مصر.

Comments

comments