الرئيسية » الثقافه » ” أبو الغيط” في المؤتمر الإقليمي الأول للخريطة الرقمية: واجبٌ علينا أن نقدر دور المكتبات ومراكز المعلومات والمعرفة والقائمين عليها
” أبو الغيط” في المؤتمر الإقليمي الأول للخريطة الرقمية: واجبٌ علينا أن نقدر دور المكتبات ومراكز المعلومات والمعرفة والقائمين عليها

” أبو الغيط” في المؤتمر الإقليمي الأول للخريطة الرقمية: واجبٌ علينا أن نقدر دور المكتبات ومراكز المعلومات والمعرفة والقائمين عليها

كتب: أيمن وصفى

 رحب “أحمد أبو الغيط” الأمين العام لجامعة الدول العربية أثناء كلمته في المؤتمر الإقليمي الأول للخريطة الرقمية للمكتبات ومراكز المعلومات العربية بكل من “نورة بنت محمد الكعبى” وزيرة الثقافة وتنمية المعرفة بدولة الإمارات العربية المتحدة، وبالدكتور “محمد ولد أعمر” المدير العام للمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم (الألكسو).
 وقال “أبو الغيط” إن الأمانة العامة لجامعة الدول العربية هى “بيت العرب”؛ ووجه التحية إلى المكتبيين العرب والمكتبات ومؤسسات ومراكز المعلومات العربية في هذه المناسبة.
 وأكد من خلال كلمته على أهمية أن تحتضن الأمانة العامة لجامعة الدول العربية المؤتمر الإقليمي الأول للخريطة الرقمية للمكتبات ومراكز المعلومات العربية؛ وهذه المبادرة المتميزة التى تعمل على تعزيز الوعي المعلوماتي الجغرافي بمؤسسات المكتبات ومراكز المعلومات فى منطقتنا العربية.
 وقال: إنه ايماناً من جامعة الدول العربية بضرورة إيلاء أهمية بالغة للمشروعات المتميزة التى يقوم بها الشباب العربي النابه فى مجال التكنولوجيا الرقمية، جاءت الانطلاقة العربية للخريطة الرقمية للمكتبات ومراكز المعلومات العربية من “بيت العرب” في شهر أغسطس من العام الماضي، لتتبنى الجامعة بذلك أول مشروعٍ شبابي عربي غير ربحي يهدف إلى توفير مؤشرٍ عربي للمكتبات ومراكز المعلومات العربية ويرصد واقعها وتقديم الدعم اللازم لها بما يُمكنها من تحقيق أهداف التنمية المستدامة، والتى أكدت على دور مؤسسات المكتبات ومراكز المعلومات والمعرفة كشريكٍ فاعل فى تحقيق هذه الأهداف.
وقال: إنه باعتبار الخريطة الرقمية للمكتبات ومراكز المعلومات العربية تمثل أحد المشروعات الأكاديمية التى تستخدم تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في مجال المكتبات، فإنه يدعو الدكتور/ محمد ولد أعمر المدير العام للمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم، بالنظر في تقديم الدعم الفني والتقني لهذا المشروع، والعمل على ضمه تحت لواء المشاريع التكنولوجية المعتمدة لدى المنظمة، لدفع امكانياته التقنية والفنية للأمام؛ مما يسهم في مسيرة التنمية المجتمعية في المنطقة العربية.
 وقال “أبو الغيط”: إنه انطلاقاً من أن مؤسسات المكتبات تشكل مصدراً مهماً من مصادر المعرفة والمعلومات ومقياساً للتقدم الفكري والتثقيفي للمجتمعات الإنسانية، فإنه واجبٌ علينا أن نقدر دور المكتبات ومراكز المعلومات والمعرفة والقائمين عليها، وانتهز هذه المناسبة وتوجه بعميق الشكر إلى المنسقين الإقليميين والمستكشفين المتطوعين بالخريطة الرقمية للمكتبات، ومراكز المعلومات العربية من أمناءِ المكتبات واختصاصيين المعلومات، على جهودهم الطوعية المقدرة لإثراء محتوى الخريطة الرقمية للمكتبات ومراكز المعلومات العربية من خلال حصر وتسجيل بيانات المكتبات ومؤسساتها ومؤشراتها المكانية والمعرفية.
  ودعا “أبو الغيط” متخذي القرار ومديري ورؤساء المكتبات ومراكز المعلومات ومؤسساتها في الدول العربية لتضافر الجهود لإثراء محتوى الخريطة الرقمية للمكتبات ومراكز المعلومات العربية؛ لتمكين المجتمع والمواطن العربي من الوصول الحر لمنابر المعرفة الإنسانية.
  وشهد المؤتمر الإقليمي الأول للخريطة الرقمية للمكتبات ومراكز المعلومات العربية التوقيع على مذكرة تعاون بين الأمانة العامة لجامعة الدول العربية والخريطة الرقمية للمكتبات ومراكز المعلومات العربية فى ضوء دعم الجامعة التام وتشجيعها ورعايتها لمثل هذه المشروعات الشبابية الناجحة. 
 ونعى “أبو الغيط”  رائدٍ من رواد علم المكتبات في الوطن العربي، الأستاذ الدكتور/ شعبان عبدالعزيز خليفة، والذى وافته المنية منذ أيامٍ قليلة.
وتشرفت جامعة الدول العربية بتكريم اسمه خلال المؤتمر على جهوده العلمية الثرية، ومشواره الأكاديمي البارز فى مجال المكتبات، فاستحق عن جدارة أن يُلقب بـ “أبو المكتبيين العرب”. 
 وختاماً، كرر “أبو الغيط” الترحيب بالجميع  فى مقر جامعة الدول العربية، متمنياً لأعمال المؤتمر كل التوفيق والنجاح.

Comments

comments