الرئيسية » الثقافه »  قبل المؤتمر العربى العاشر  للقصة الشاعـرة فى 20 أكتوبر المقبل .. “عصام شرف”: المستقبل ليس زمنًا ننتظره .. لكنه واقع نصنعه
 قبل المؤتمر العربى العاشر  للقصة الشاعـرة فى 20 أكتوبر المقبل .. “عصام شرف”: المستقبل ليس زمنًا ننتظره .. لكنه واقع نصنعه
أ.د.عصام شرف

 قبل المؤتمر العربى العاشر  للقصة الشاعـرة فى 20 أكتوبر المقبل .. “عصام شرف”: المستقبل ليس زمنًا ننتظره .. لكنه واقع نصنعه

كتب: أيمن وصفى

صرح “د.عصام شرف” قبل المؤتمر العربى العاشر  للقصة الشاعـرة، والتى سيُقام تحت عنوان:  “القصة الشاعرة بين سيكولوجية الإبداع والنص الجامع” من 20 إلى 21 أكتوبر 2019 بـ (مكتبة المستقبل – مصر الجديدة -القاهرة)، وهو رئيس شرف المؤتمـر؛ بأن: “المستقبل ليس زمنًا ننتظره، لكنه واقع نصنعه، وسيكون هناك عالم جديد آخذ في التشكل من الآن، وكثير من الدول  النامية الآن لن تظل نامية، فعلينا تقديم أنفسنا كشريك فاعل.. ثقافيًا وحضاريًا..  في صناعة هذا العالم الجديد”.

 وقال د.عصام شرف: “إن المجتمعات دون مشاريع تنويرية حقيقية،  كالمباني دون صيانة، تكون سببًا في تزايد التطرف والتخلف، وسحقًا لعولمة احترفت صناعة الإرهاب، تحت مسميات دينية وطائفية؛ أما التخطيط والثقافة والإبداع الحقيقي، والرؤية والجدوى، وتوفير الإمكانات للمبادرات الثقافية الرائدة،  كلها واجب علينا جميعًا … لبناء مجتمع جديد يكون الإنسان فيه هو المحور والأساس”.

 وقال “شرف”: “ليس ببعيد أن منتخب شباب كرة اليد المصرية فاز بكأس العالم، ممثلًا شعاع ضوء في الظلمة الكروية العربية عمومًا؛ وبالمثل فإن فن القصة الشاعرة يمثل روح الشباب والتجديد في الإبداع العربي، ومشاركتنا الفاعلة عالميًا فى ميلاد حضارة جديدة، وعولمة جديدة تتفهم التوازن الإنساني بين تشييد المباني وترسيخ المعاني”.

 وجدير بالذكر أن هذا المؤتمر سيشهد إن شاء الله مشاركة من المؤسسة الرسمية،  والمجتمع المدني،  بحضور مبدعين ونقاد وباحثين أكاديميين، وإعلاميين  ومهتمين بالشأن الثقافي  من مصر وبعض الدول العربية؛ لدعم فن كتابي جديد ..  مصري عربي المنشأ..،  إنساني الرسالة..، نقول للعالم من خلاله: إن لدينا مشروعًا ثقافيًا تنويريًا كبيرًا، ونصًا جامعًا ، منفتحًا على كل الفنون، ومحاورًا الآخر ..، فنا له حضوره العربي، ومبدعوه ونقاده ومترجموه .. نحكم عليه بالقراءة فيه، لا عنه .. إيمانًا بالتعددية والتنوع، لا التناحر والأحكام المسبقة بدوافع نفسية أو ذهنية مقولبة .. لدينا روح جديدة، جنس أدبي جديد ، حالة مبتكرة .. تؤكد عدم توقف مسيرة الإبداع .

  • أما محــاور المؤتمــــــر:

 ** المحور الرئيسي: الحداثة الرقمية والتفاعل المجتمعي (قراءة في التأثيرات المتبادلة بين معطيات القصة الشاعرة والمضامين السيكولوجية)

** المحاور الفرعية:

– القصة الشاعرة والحداثة.. نظرية التلقي نموذجًا.

  – القصة الشاعرة .. الواقع والمأمول.

 – القصة الشاعرة بين حداثة الأسلوب والغائية الأصالية.

 – الإنسان والمسكوت عنه في فن القصة الشاعرة.

 – الأجناس الأدبية الجديدة بين النظرية والتطبيق.

 – النقد واستحداث النص .. القصة الشاعرة أنموذجًا.

– القصة الشاعرة .. ما بعد ثورة الميلاد وجهود الريادة.

  * أما أهداف المؤتمــــــــر:

  • التأكيد على دور الأدب في الارتقاء الإنساني ، وتدشين مشروع ثقافي متكامل لفن القصة الشاعرة والمساهمة في السلام العالمي من خلال إبداع إنساني عربي في المقام الأول.
  • التفاعل الثقافي مع الآخر، وخلق روح التنافس، ودعم أدب القصة الشاعرة وترجماته إبداعًا ونقدًا، مع إلقاء الضوء على النماذج والكتابات الجديدة لتأكيد معاصرة هذا الجيل الذى لا ينفصل عن أصالته.
  • التنسيق بين التجمعات الأهلية والجامعات والمعاهد والاتحادات والمجالس والهيئات والحكومات لتنفيذ المبادرات الثقافية، ودور الإنترنت في الحث على التجريب والتواصل الإبداعى.

 والمنظم للمؤتمر “دار النسر الأدبية” بالتنسيق مع الهيئة العامة لقصور الثقافة، ورئيس شرف المؤتمـر: “أ.د عصام شرف”، رئيس المؤتمـر: “أ.د.منير فوزى”، وأمينا المؤتمـر: “د. أحمد صلاح كامل”، “أ.د.محمد حسن غانم”، مقررو المؤتمـر: “أ.د.أحمد فرحات”، “د.محمد صلاح زيد”، “وفاء السيد”.

  • وبرنامــــــــج المؤتمر فى اليوم الأول: 20 أكتوبر 2019

 * الافتتــــــــــاح                                                 (الساعة 11.30 حتى م12.45)

– السلام الجمهوري.

– القرآن الكريم.                                              

– كلمة مقررى المؤتمر: د.أحمد فرحات.

– كلمة أمانة المؤتمر: “د. أحمد صلاح كامل”.

– كلمة علم النفس الأدب: “أ.د محمد حسن غانم”.

– كلمة دار النسر الأدبية: الأديب “محمد الشحات محمد”.

– كلمة رئيس الهيئة العامة لقصور الثقافة: “أ.د.أحمد عواض”.

– كلمة رئيس المؤتمر: “منير فوزى”.

– فقرة فنية (التنورا).

** تكريم بعض الرموز: (من 12.45 حتى الواحدة ظهرًا).

              

  • الجلسة البحثية الأولى (من الواحدة إلى الثانية والنصف): القصة الشاعرة بين الحداثة والنص الجامع:-

 – يشارك فيها: د.أحمد صلاح كامل، د.أحمد فرحات، د.محمد صلاح زيد، د.ربيحة الرفاعي، د.علاوة كوسة؛ يديرها: أ.د.السيد رشاد.

  • استراحة (من الثانية والنصف حتى الساعة 3 ظهراً).

 ** الجلسة البحثية الثانية  (من الساعة 3 حتى 4.30عصرًا):

  • سيميائية الخطاب والتأثيرات المتبادلة بين معطيات القصة الشاعرة والمضامين السيكولوجية (الأسلوب، الترجمة)؛ يشارك فيها: أ.د.محمد حسن غانم، وفاء محمد، شرقاوي حافظ، د.حسين مناور، شاشة الزواي؛ يديرها: “محمد الشحات محمد”.

 ** مائدة مستديرة (من الرابعة والنصف حتى السادسة) حول: القصة الشاعرة .. الحاضر والمستقبل بين المتلقي والتناول النقدي:-

  • يشارك فيها: “أ.د.نبيل أبورفاعي”، “د.السيد خلف”، “د.سامية سلام”، “أحمد السرساوى”، “يسرى الخطيب”، “خالد صبر سالم”؛ يديرها: “أ.د.حسن مغازى”.

** أمسية مفتوحة للجمعيات والمؤسسات والصالونات الثقافية والإعلامية حول “القصة الشاعرة والأدب الإفريقي” (من السادسة حتى الثامنة مساء)؛ يديرها: عاطف الجندى، “د.دينا العشرى”، الكاتب الصحفى “أيمن وصفى”.

 

  • اليوم الثاني: 21 أكتوبر 2019

 ** الجلسة البحثية الثالثة (من الساعة 12 حتى 1.30 ظهراً):

  • القصة الشاعرة والغائية الأصالية بين الواقع والمأمول؛ يشارك فيها: “سكينة جوهر”، “محمد حافظ”، “عبدالرحمن هاشم”، “شاهندة الزيات”، “رضا قنديل”، و”محمد شلبي أمين”؛ يديرها: “أ.د.نبيل أبو رفاعي”.
  • مائدة مستديرة (من الواحدة والنصف إلى الثانية والنصف) حول: القصدية الإبداعية للقصة الشاعرة وقراءة تطبيقية للنصوص يديرها: “حسن عابد” و “معتز الراوي”.
  • جلسة الشهادات (من الثانية والنصف حتى الثالثة والنصف عصرًا)؛ يديرها : “أحمد السرساوى”، و”خالد النسر”.
  • جلسة التوصيات (من الثالثة والنصف حتى الرابعة والنصف)؛ يديرها: “أ.د.محمد حسن غانم”، و”د.أحمد صلاح كامل”.
  • أمسية أدبية مفتوحة (من الرابعة والنصف حتى السادسة)؛ يشارك فيها: “محمد البياسي”، “ليانا الرفاعي”، “د.علاوة كوسة”، “صباح تفالي”، “خالد صبر سالم”، و”خلود محمد” مع الأدباء الشبان وموهوبي الإدارات التعليمية.
  • ثم الختام (من السادسة حتى ٧ مساء).

Comments

comments