الرئيسية » السياحه »  زعزوع وأبو زيد في الملتقى الدولي الحادي والعشرين للسياحة العربية والعمرة
 زعزوع وأبو زيد في الملتقى الدولي الحادي والعشرين للسياحة العربية والعمرة

 زعزوع وأبو زيد في الملتقى الدولي الحادي والعشرين للسياحة العربية والعمرة

تغطية وتصوير/ سيد شعراوى

افتتح “هشام زعزوع” وزير السياحة الأسبق، والنائب طاهر أبو زيد وزير الرياضة الأسبق، ومني جلال رئيسه مهرجان الملتقى الدولي الحادي والعشرين للسياحة العربية والعمرة، وذلك بمشاركة عدد من الوكلاء السعوديين وعدد محدود من شركات السياحة المصرية، ومنهم شركة قصر رزق السعودية،  شركة نواف جروب للسياحة، وشركه ايفال الذهبية.  

 وقد حضرت كوكبة من رجال الأعمال ومنهم م/ أحمد سلامة داوود ، وم/ محمد أحمد سلامة داوود، وداليا أبو الوفا سيدة أعمال، وبسام عبد الرازق وعظ الدين، وإنجي يحيى علاقات عامة.

 وقد أعرب “زعزوع” عن سعادته البالغة بتواجده في الملتقى الذى يدعوه سنويًا، لافتًا إلى أن الملتقى يشهد زخمًا متزايدًا سنويًا وخبرات، ومشاركة أكبر من الشركات السعودية، وأكد على أن القطاع السياحي المصري بات لديه خبرات متراكمة في مجال الحج والعمرة، ونجاحات يشهدها الجميع داخل مصر وخارجه، وأنه لا بد من تشكيل مجموعة عمل من وزارة السياحة والقطاع الخاص لبحث مواكبة التطور التكنولوجي؛ الذي يحدث على مستوى العالم بشكل عام، وفي المملكة العربية السعودية بشكل خاص، موضحًا أن عدم مواكبة التطور التكنولوجي في المجال السياحي ينتج عنه تخلف كبير عن النهوض بالقطاع، سواء في السياحة الدينية أو الحركة الوافدة بشكل عام.

 وقال “أيمن عبد المنعم” عضو الجمعية العمومية لاتحاد الغرف السياحية، إن موسم العمرة يواجه مشكلات كثيرة هذه الأيام، أهمها عدم وضوح الرؤية بالنسبة للبوابة الإلكترونية الجديدة، وكيفية التعامل معها، والاستخدام الأمثل لها لتلافي السلبيات الواردة الحدوث في البداية، علاوة على تقليص أعداد المعتمرين بسقف تحدده الضوابط، وكذلك ما يحيط المنصة السعودية الإلكترونية من أخبار لم نتأكد من صحتها؛ منها مثلًا تطبيق نظام الوكيل الافتراضي من عدمه، والذي سيفتح الباب أمام سماسرة العمرة من جديد، وأن ملتقى العمرة الحادى عشر المقام حاليًا لم يشهد إقبالًا كبيرًا من الشركات المصرية بسبب انعقاده خلف موسم الحج مباشرة، والذي أرهق كل الشركات بحثا عن تقديم أفضل خدمة للحجاج، علاوة على حالة الضبابية المحيطة بآليات وإجراءات تنفيذ العمرة في مصر الموسم الحالي، موضحًا أن الشركات تنتظر الإعلان رسميًا عن تفاصيل العمل بالبوابة الإلكترونية لتضع خططها بشأن الموسم، وانتقد عضو الاتحاد العام، ما أعلنت عنه غرفة شركات السياحة من تحويل نحو ٢٠ شركة للنيابة العامة بتهمة تنظيم برامج عمرة خارج النظام، وبتأشيرات مباشرة أو فعاليات، ما تسبب في مشكلات عديدة واجهها المسافرون بالمملكة.

 مشيرًا إلى أن الغرفة كان يجب أن تتحلى بالشفافية والمصداقية، وتعلن أسماء الشركات المخالفة حتى لا تتأذى الملتزمة وتشوه سمعتها، وفي الوقت نفسه حتى لا يتعرض مواطنون جدد للنصب من تلك الشركات.

 

Comments

comments