الرئيسية » سياسة » التحليل الاستراتيجي ل “كورونا”
التحليل الاستراتيجي ل “كورونا”

التحليل الاستراتيجي ل “كورونا”

بقلم: محمد جعفر

محمد جعفر

محمد جعفر

 حالة من الهلع تجتاح العالم شرقه وغربه شماله وجنوبه خوفا من الفيروس الجديد “كورونا” الذي باتت اخباره تتصدر نشرات الاخبار وعناوين الصحف ووكالات الأنباء ف كل دول العالم بلا استثناء لتصبح متابعة أخبار السيد “كورونا” اهم بكثيرا من اخبار ترامب وكوريا الشمالية ونتائج ريال مدريد وبرشلونة واهداف ميسي ومحمد صلاح..!!!
دول تعلن عن ظهور المرض بها…ودول تغلق حدودها … واخري توقف رحلات الطيران ..!!
شائعات من هنا وهناك عن إصابة مشاهير بالفيروس اللعين غ مشهد “درامانيكي “للتوظيف السياسي لللأوبة.
وفي الحقيقة ليست هذه هي المرة الاولي التي ينتقض فيها العالم فزعاً من انتشار وباء جديد فتحارب فيروس “سارس” وانفلونزا الطيور ليست ببعيد.. زوبعة استمرت عدة اسابيع وبعدها هدأت الأمور بعد اكتشاف العلماء ل” المصل العجيب” الذي يشم رائحة الفيروس عن بُعد فيقضي عليه في ثوان معدودة ثم تمر الأيام والسنين ويتكرر نفس السيناريو لكن البطل هذه المرة فيروس جديد!!
إن التحليل الاستراتيجي الراهن يؤكد اننا امام احد حروب الجيل السادس المسمي ب حرب “الأوبئة” او الحرب البيولوجية فالفيروس الجديد تم تخليقه ف المعامل الأمريكية وتم تجديد منطقة عمله ف الصف ذات الاقتصاد الأقوي ف العالم ومن الطبيعي ان ينتشر الوباء بعدها ف عدد من دول العالم بالمخالطة والهواء والانتقال من بلد لآخر وهو م يدعم غلق الولايات المتحدة الامريكية حدودها ووقف الطيران من دول اوروبا لمدة شهر كامل …ثم يأتي دول دور الآلة الاعلامية التي تعد النزاع الرئيسي في منظومة الآجيال الجديدة للحروب لتشغل العالم بالوباء الجديد وتتابع حالات الوفاة والإصابة لحظة بلحظة وتنقل صور الشوارع الآلاف يموتون جوعا ف افريقيا بصورة يومية دون ان يشعر بهم احد او يذكرهم احد..!!
إن المصل الواقي من فيروس “كورونا”موجود لدي الولايات المتحدة الامريكية وسيخرج الي العالم ف الوقت المناسب وتحديداً بعدما تنجح في “تركيع” الصين والحصول منها علي ما تريد …ولذلك كانت زيارة وزيرة الصحة المصرية للصين فى ظل هذه الأجواء “ضربة معلم” وفكر استراتيجي بارع للوقوف مع الدولة ذات إحدي أقدم الحضارات فى العالم وذات الاقتصاد الأقوي القادم بسرعة الصاروخ ورسالة ايضا لأصحاب “كورونا”.
إن مصر تدرك خيوط اللعبة جيدا لكن مع الأسف إعلامنا كالعادة لم يروٌج للزيارة ويستغلها سياسيا بالشكل الذي كان يجب ان يكون ..!!
عموما ستنتهي هوجة “كورونا” خلال الأيام القليلة المقبلة وسيخرج المصل الواقي الي النور وستعكس الآلة الاعلامية “المجنونة”بوصلتها فى طمأنة العالم من خلال نشر تقارير عن انخفاض حجم الاصابة والسيطرة علي الوباء بعد ان يتم توقيع عدد من الاتفاقيات والبروتوكولات مع الصين تضمن السلام والأمان للاقتصاد الامريكي لينتهي سيناريو “كورونا”وينتظر العالم المسلسل الأمريكي القادم والبطل الجديد..!!

Comments

comments